مرسلون قُتِلوا

أمريكا / بيرو - وفاة المتطوعة العلمانية ناديا دي موناري التي عاشت في خدمة أضعف الفئات في نويفو شيمبوتي قتلاً

Monday, 26 April 2021

تشيمبوتي (وكالة فيدس) - توفيت ناديا دي موناري ، المرسلة الإيطالية عن عمر يناهز 50 عامًا يوم السبت 24 نيسان/ أبريل بعد تعرضها لهجوم وحشي بمنجل خلال النوم . وقد أصدرت صحيفة "دياريو دي شيمبوتي" المحلية خبر الهجوم الذي وقع ليلة 21 أبريل / نيسان. وكانت ناديا في "بيت العائلة" حيث تعيش وتعمل ضمن مجموعة من المتطوعين في مشروع ماتو غروسو (OMG) في بيرو. وهو البيت الام لهذا المشروع الذي يقام في حي نويفو شيمبوت الفقير ، وهو تجمع حضري ضخم في ضواحي المدينة على الساحل الشمالي لبيرو. كانت المرسلة لا تزال على قيد الحياة في صباح اليوم التالي عندما وجدوها في غرفتها في بركة من الدماء بعد تفقّدها لأنّها لم تحضر ككل صباح . تلقت الإسعافات الأولية في مستشفى شيمبوت الإقليمي ، ثم نُقلت إلى ليما ، حيث خضعت لعملية جراحية ، لكنها توفيت من شدة الإصابات في أجزاء مختلفة من جسدها. وبحسب التحقيقات الأولية، يتعلّق الامر بعملية سطو دون استبعاد الدوافع الأخرى. وأدان أسقف أبرشية شيمبوت المونسنيور أنخيل فرانسيسكو سيمون بيورنو الجريمة التي نشرت الحزن والألم بين السكان المحليين ودعا الشرطة إلى التحقيق بها سريعاً . وقال الأسقف في بيان مصور ورد إلى وكالة فيدس: "آمل أن تقوم الشرطة بعمل تحري جيد لمعرفة من كان القاتل وما هو الدافع وراء قتل هذه المرأة". وبالنسبة إلى أسقف شيمبوتي ، فإن مثل هذه الجريمة الفظيعة تضع البلاد في موقف صعب ، خاصة في بلدان منشأ المرسلين الذين يقومون بعمل إنساني مهم في بيرو: "هذه القضية سيكون لها تداعيات دولية ، ولن تبقى خاصة بنا. ماذا سيقول الأوروبيون في إسبانيا وإيطاليا الذين لديهم مرسلون هنا؟ سيعتقدون أن هذا بلد شبه برية لأن ما فعلوه بهذه المرأة لا يمكن وصفه ". ذكّر المونسنيور سيمون بيورنو بالرسالة الاجتماعية التي قامت بها ناديا دي موناري والتي كانت مسؤولة عن ست دور حضانة ومدرسة ابتدائية لـ 500 طفل ومائدات طعام للفقراء وهي جزء من عملية ماتو غروسو. بالإضافة إلى توفير الطعام المجاني للقصر والأمهات ذوي الموارد المحدودة ، تقوم OMG بعمل اجتماعي دائم للأشخاص الأكثر احتياجًا في المنطقة. قابلت ناديا OMG عندما كانت في السابعة عشرة من عمرها ، وكانت في بيرو منذ ما يقرب من ثلاثين عامًا. وتُعرف بأنها امرأة طيبة ومبتسمة ومبهجة ونزيهة كرست حياتها للمحرومين ، لأكثر فئات المجتمع ضعفاً.(ك.ا./س.ل.) ( وكالة فيدس 26/04/2021)


مشاركة: