أميركا/كولومبيا - قداس النائب الرسولي عن نية ضحايا انزلاق التربة في موكوا، ومساعدات من مجلس الأساقفة

الخميس, 6 أبريل 2017

Internet

بوغوتا (وكالة فيدس) – بحسب المعطيات التي قدمها المعهد الوطني للطب الشرعي وعلوم الطب الجنائي في كولومبيا، وصل عدد القتلى في إطار انزلاق التربة الذي غمر جزءاً من مدينة موكوا في جنوب البلاد إلى 293، فيما بلغ عدد الجرحى 332. "كثيرون هم الذين لا يزالون مفقودين، وهناك 300 عائلة محرومة من المأوى. كما أن كثيرين هم الذين خسروا كل شيء. هذا وتفتقر المنطقة إلى الماء والكهرباء، وقد أدت رداءة الطقس إلى إلحاق الضرر ببعض طرق التواصل النادرة"، حسبما أوضح مدير مكتب كاريتاس الراعوي الاجتماعي التابع للكنيسة في كولومبيا، سيادة المونسنيور هكتور فابيو هيناو جافيريا، مشيراً إلى أن الإعانات نشطت بسرعة في الوقت عينه.
فضلاً عن ذلك، أعلن سيادة المونسنيور لويس أوغوستو كاسترو كيروغا، رئيس مجلس أساقفة كولومبيا، أن الأموال التي جُمعت في إطار حملة الصوم ستُخصص لمجتمع موكوا. وصباح اليوم 6 أبريل، سيحتفل المونسنيور إيتوري باليستريرو، النائب الرسولي في كولومبيا، بالقداس في كاتدرائية القديس ميخائيل رئيس الملائكة في عاصمة بوتومايو، عن نية أنفس ضحايا المأساة وكعلامة تضامن مع عائلاتهم ومع جميع المتضررين. في ختام الاحتفال، سيزور النائب الرسولي مراكز الاستقبال حيث سيلتقي الناجين من انزلاق التربة. (وكالة فيدس 06/04/2017)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network